مناجاة الله.. اللذة المنسية

الأربعاء، 27 يونيو 2018 10:47 ص
مناجاة الله


تعتبر مناجاة الله والتوجه إليه من أكثر الأمور التي يجب أن يحرص عليها الإنسان المسلم، لا سيّما في جوف الليل؛ فهي تُقرّب العبد من ربه وتجعله يستجيب لمناجاته وما يرغب، وتكون المناجاة مخاطبةً لله سراً، أو دعاء بين الإنسان ونفسه بحيث يطلب من الله حاجته بقلبٍ طاهرٍ وسليم، وبإخلاصٍ وخشوعٍ تام.

وقد كان نبيُّنا - عليه أفضلُ الصلاة والسلام - يدعو بأدعيةٍ كثيرةٍ في صلاته؛ فكان يدعو ببعضها تارةً، وببعضها الآخَر تارةً أخرى، يَتَلذَّذ بها في مُناجاته لمولاه - جَلَّ في عُلاه - وهذا شأنُ المُحِبِّ المتذلِّل؛ إذ ستَجِد في هذه الأدعية أفانينَ من المناجاة، وصِدقًا في التعبير عن الإخلاص لله، ومعانِيَ من الخضوع والخشوع تُعجَب حين تُمعِن النظر فيها، وتَسُوق الفكر في معانيها، وكلُّها تَحمِلك إذا خشَعتَ أثناءها على التلذُّذ بمناجاة الحيِّ القيوم الذي يَراك حين تقوم وتقلُّبك في الساجدين.. ومن ذلك ما يلي:

أدعية الاستفتاح:
كان النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم - يستَفتِح الصلاة بأدعيةٍ كثيرةٍ متنوِّعة، منها:

1 - ((اللهم باعِدْ بيني وبين خَطاياي كما باعَدتَ بين المشرق والمغرب، اللهم نَقِّني من خَطاياي كما يُنقَّى الثوبُ الأبيضُ من الدَّنَس، اللهم اغسِلني من خَطاياي بالماء والثلج والبرد)).

2 - ((الله أكبر كبيرًا، والحمد لله كثيرًا، وسبحان الله بُكرَةً وأصيلاً)).

3 - ((الحمد لله حمدًا كثيرًا مُبارَكًا فيه)).

4 - ((اللهمَّ لك الحمدُ أنت نور السماوات والأرض ومَن فيهنَّ، ولك الحمد أنت قَيِّمُ السماوات والأرض ومَن فيهنَّ، ولك الحمد أنت مَلِكُ السماوات والأرض ومَن فيهنَّ، ولك الحمد أنت الحق، ووعْدك حق، وقولك حق، ولقاؤك حق، والجنة حق، والنار حق، والساعة حق، والنبيُّون حق، ومحمد حق، اللهم لك أسلمتُ وعليك توكلتُ، وبك آمَنت وإليك أنَبتُ، وبك خاصَمتُ وإليك حاكَمتُ، أنت ربُّنا وإليك المصير فاغفر لي ما قدَّمتُ وما أخَّرتُ، وما أسرَرتُ وما أعلنتُ، وما أنت أعلم به مِنِّي، أنت المقدِّم والمؤخِّر، أنت إلهي، لا إله إلا أنت، ولا حول ولا قوَّة إلا بك)).

5 - ((اللهمَّ رب جبرائيل وميكائيل وإسرافيل، فاطرَ السماوات والأرض، عالِمَ الغَيْب والشَّهادة، أنت تَحكُم بين عِبادك فيما كانوا فيه يختَلِفون، اهدِنِي لما اختُلِف فيه من الحقِّ بإذنِك، إنَّك تَهدِي مَن تَشاء إلى صراط مستقيم)).

6 - ((الله أكبر (ثلاثًا) ذو الملكوت والجبروت والكبرياء والعظَمَة)).

أذكار الركوع:
1 - ((سبحان ربي العظيم)) ثلاث مرَّات.

2 - ((سبحان ربي العظيم وبحمده)) ثلاثًا.

3 - ((سُبُّوح قُدُّوس رب الملائكة والرُّوح)).

4 - ((سبحانك اللهم وبحمدك، اللهم اغفِر لي)).

5 - ((اللهم لك ركعتُ وبك آمَنتُ، ولك أسلَمتُ، أنت ربِّي، خشَع لك سمعي وبصري، ومخِّي وعظْمي وعصبي، وما استقلَّت به قدمي لله ربِّ العالمين)).

6 - ((سبحان ذي الجبروت والملكوت والكبرياء والعظَمَة)).

أذكار الاعتِدال من الرُّكوع:
1 - ((ربنا ولك الحمد)).

2 - ((اللهم ربنا ولك الحمد)).

3 - ((ربنا لك الحمد)).

4 - ((اللهم ربنا لك الحمد)).

5 - ((اللهم ربنا لك الحمد مِلءَ السماوات ومِلءَ الأرض، ومِلءَ ما شِئتَ من شيءٍ بعد، أهلَ الثناء والمجد، أحقُّ ما قال العبد، وكلُّنا لك عبد، اللهم لا مانعَ لما أعطيتَ، ولا مُعطِي لما منعتَ، ولا يَنفَع ذا الجدِّ منك الجد)).

6 - ((لربي الحمد، لربي الحمد)) يُكرِّره.

7 - ((ربنا ولك الحمد، حمدًا كثيرًا طيبًا مُباركًا فيه، مباركًا عليه كما يحبُّ ربُّنا ويرضى)).

أذكار السجود:
1 - ((سبحان ربي الأعلى)) ثلاث مرات.

2 - ((سبحان ربي الأعلى وبحمده)) ثلاثًا.

3 - ((سُبُّوحٌ قُدُّوسٌ ربُّ الملائكة والرُّوح)).

4 - ((سبحانك اللهم ربَّنا وبحمدك، اللهم اغفر لي)).

5 - ((اللهم لك سجدت، وبك آمنت، ولك أسلمت، وأنت ربي، سجَد وجهي للذي خلَقَه وصوَّرَه فأحسن صُوَرَه، وشَقَّ سمعه وبصره، فتَبارَك الله أحسن الخالقين)).

6 - ((اللهم اغفر لي ذنبي كلَّه، دِقَّه وجلَّه، وأوَّله وآخِره، وعلانيته وسرَّه)).

7 - ((سجَد لك سوادي وخيالي، وآمَن بك فؤادي، أبُوء بنِعمَتك علَيَّ، هذي يدي وما جنيتُ على نفسي)).

8 - ((سبحان ذي الجبروت والملكوت والكبرياء والعظَمَة))، وهذا وما بعدَه كان يقوله في صلاة الليل.

9 - ((سبحانك اللهم وبحمدك، لا إله إلا أنت)).

10 - ((اللهم اغفر لي ما أسرَرتُ وما أعلنت)).

11 - ((اللهم اجعَل في قلبي نورًا، وفي لساني نورًا، واجعَل في سمعي نورًا، واجعَل في بصري نورًا، واجعَل من تحتي نورًا، واجعَل من فَوقِي نورًا، وعن يميني نورًا، وعن يساري نورًا، واجعَل أمامي نورًا، واجعَل من خلفي نورًا، واجعَل في نفسي نورًا، وأَعظِم لي نورًا)).

12 - ((اللهم إني أعوذ برضاك من سخطك، وأعوذُ بِمُعافاتك من عُقوبَتك، وأَعوذ بك منك، لا أُحصِي ثَناءً عليك، أنت كما أثنَيْت على نفسك)).


الأذكار بين السجدتين:
1 - ((اللهم (وفي لفظ: رب) اغفِر لي وارحمني، واجبُرْنِي واهدِني، وعافِني وارزقني)).

2 - ((رب اغفر لي، اغفر لي)).

اضافة تعليق