"تكاتك" للتوصيل..وتحليل مخدرات للسائقين

"مشاوير كوم" في الصعيد يسعى لمنافسة "أوبر" العالمية

الجمعة، 22 يونيو 2018 10:44 ص
01

في إسنا جنوبي الأقصر بصعيد مصر، بدأ شابان في تنفيذ مشروعهما الناشئ وفكرتهما المبتكرة، التي تهدف إلى تسهيل الحياة للمواطنين من خلال تقديم عدة خدمات بطريقة احترافية ومميزة، والذي أسمياه "مشاوير كوم".


عبد الباسط رضوان (33 عامًا)، صاحب الفكرة وأحد منفذيها يقول: "الأمر بدأ حينما فكر في أن يصمم موقعًا للبيع عبر الإنترنت، لكننا رأينا أنه لتنفيذ تلك الفكرة علينا التواجد القاهرة، فقمنا بإنشاء صفحة عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" لتوصيل الطلبات إلى الأهالي في المنازل في مدينة "إسنا"، وأطلقنا عليه اسم "كل حاجة".

وأضاف أنه "مع استحسان الأهالي للخدمة المقدمة بدأ في التفكير في تنميتها والعمل على تطويرها، ومن ثم تغيير اسمها إلى "مشاوير كوم"، بالشراكة مع أحمد عباس، حيث تشاورنا في الأمر لمدة شهرين، حتى افتتحنا المشروع في بداية 2018، بعد استخراج كافة التصاريح القانونية".

وتقوم فكرة المشروع على توصيل المواطنين بـ "التوك توك" بسعر موحد في كافة أنحاء "إسنا"، مع خضوع السائقين العاملين بالمشروع لتحليل المخدرات، وانتقائهم بشكل جيد، "حتى يحصل المواطن على خدمة مميزة ومحترمة، بالإضافة إلى إدخال خدمة التوصيل عبر السيارات الملاكي لمدينة الأقصر، وحجز تذاكر القطارات والأتوبيسات والطيران"، بحسب رضوان.

وتابع: "عملنا من البيت لمدة شهرين وبعدين فتحنا المقر في أول مارس 2018، لكن حصلت مشاكل في البداية، خاصة وأن سائقي "التوك توك" لم يوافقوا على العمل بتلك المبالغ الزهيدة، وهو ما دفع بعضهم للإخلال بالاتفاق معهما، ما جعلنا نقوم بإعادة تسعير خدمة التوصيل على حسب المسافة".

وأشار إلي أن الإقبال على الخدمات الثلاث الأخرى كبير للغاية، خاصة خدمة حجز تذاكر القطارات .

وتمنى أن تصبح شركته تضاهي فعلاً شركة "أوبر العالمية" معتقدًا أنه يقدم خدمات أكثر بطريقة احترافية.

وأضاف أنه يسعى لتصميم تطبيق إلكتروني لمشروعه الناشئ، وقد تحدث مع مختصين عن الأمر، لكنه يخشى من صعوبة التعامل معه من جانب البعض، حيث إن جمهور المتعامين يسهل عليهم التعامل من خلال اتصال هاتفي عن التعامل مع تطبيق إلكتروني على الهاتف المحمول، وإن كان يعتقد أن التطبيق سيغدو ضرورة خلال عامين.

اضافة تعليق