7 أشياء تجلب لك السعادة في الدارين

الثلاثاء، 19 يونيو 2018 09:24 م
7-أشياء-تجلب-لك-السعادة-في-الدارين

مع كثرة الضغوط والأعباء وزيادة الاهتمامات والانشغالات يلجأ البعض ورغبة في تخفيف هذه الضغوط لوسائل وأساليب غير صحيحة وغير مشروعة للتعاطي مع الحياة.
ولأن الله تعالى خلق الإنسان ويعلم ما يصلحه فقد وضع له ابتداء منهجًا يسعد إن اتبعه ويشقى ويتألم إن هو ابتعد عنه وتركه فهو وحده سبحانه يعلم ما يصلح الإنسان وما يضره: "أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ".
 والإنسان المغامر الذي لا يرضى التقيد بمنهج الله ويسعى لتحصيل السعادة والرضا والسكينة في غير منهجه يجول الحياة يطولها وعرضها يجمع المال ويقتني ما يظن فيه راحة البال ليفاجأ في النهاية أنه أمام كومة من الماديات من عقارات وسيارات وأمتعة ولايزال قلبه غير آمن وغير مطمئن، فضلا على أنه وفي طريقه لتحصيل ما يريد بعيدًا عن منهج الله الذي وضعه لله قد يضل ويشقى ويبيح لنفسه ما حرمه الشرع، وهذا الصنف يقف يوم القيامة ملومًا محسورًا يتأسف على ما فاته: "قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيرًا * قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنسَى".

ولأجل هذا كله ولتحصيل ما يسعد الإنسان في حياة يومه وغده يجب الالتزام بمنهج الله ففيه السعادة في الدارين ويوفر العناء والشقاء واللهث وراء تحصيل ما قد يضر ومن ثم يجب الالتزام بالآتي:

1- ابدأ نهارك بالتوكّل عليه سبحانه وتعالى وانوِ جميع أعمالِك خالصةً لوجهِهِ؛ فالله تعالى يتقبّل جميع الأعمال من عباده.
2- الصلاة؛ فالصلاة أول ما يُحاسَب عليه العَبْد يوم القيامة؛ فإذا صَلُحَت صَلُحَ باقي عملِه، فالصلاة هي عمودُ الدين وصِلَةُ العَبْد بالله عز وجل.
3- ابتعد عن أيِّ تصرّف يُكسِبُك السيئات ويسلِّط الشيطان عليك.
4-اقرأ القرآن الكريم وتدَّبر معانيه؛ فقراءة القرآن تزيد من محبة الله عزّ وجل ومحبة رسوله صلى الله عليه وسلم، وتفيدك في أخْذِ العبر والدروس من تجارِب الأمم السابقة.
5-اجلس في الجلسات التي تذكُر الله عز وجل؛ فالله تعالى يغفر لمن جلَس في جلسةِ ذِكرٍ، كما أنَّ الملائكة تجلس معهم في المجلس، وجلسات الأصدقاء الذاكرين تزيد من ترسيخ الدين في القلب وتثبيته وزيادة قوّة العلاقة مع الله عز وجل.
6-التزم بالدعاء بأن يُثبِّت الله قلبك على الدين والقيام بالطاعات وكل ما يقرِّبك منه عز وجل.
7-ادعُ إلى الله تعالى، فعندما تشعر أنك قد تسحب أحداً مما هو فيه من معصية فإن الله ينوِّر قلبك ويزيد من محبته عز وجل لك.

اضافة تعليق