6 أسباب تؤدي لوفاة الرجال قبل النساء

الإثنين، 18 يونيو 2018 06:12 م
وفاة-الرجال-قبل-النساء

كشف الدكتور روبرت شمرلينج، محرّر منشورات الصحة في جامعة "هارفارد" الأميركية، أنّ النساء في متوسّط معدّل الأعمار يعِشنَ أكثر من الرجال.

بحسب الإحصاءات، فإنّ 57% من الأشخاص الذين يبلغون 65 عاماً أو أكثر من كبار السن هم من الإناث، وحتَّى في سنّ الـ 85 فإنّ النساء يشكّلن 67%، فمتوسِّط العمر أطول بحوالي 5 سنوات بالنسبة للنساء أكثر من الرجال في الولايات المتحدة الأميركية وحوالي 7 سنوات أطول في جميع أنحاء العالم.
فلماذا يموت الرّجال أولاً في المعدل المتوسط،  وفقاً لشمرلينج، هناك العديد من الأسباب التي تجعل نسبة الرجال إلى النساء (المتعادلة تقريبًا في مرحلة الشباب) تصبح أعلى لصالح المرأة مع مرور الوقت، منها :

1- تحمّل أكبر المخاطر أحد الأسباب هو “المصير البيولوجي”، فالفص الجبهي من الدماغ  في الجزء الذي يسيطر على الحكم والنظر في عواقب العمل يتطور ببطء أكثر لدى الذكور مقارنة بالإناث، وهذا من شأنه أن يسهم في أنَّ الكثير من الشباب والرِّجال يموتون في الحوادث أو بسبب العنف أو لإختيار أنماط حياة ضارة أكثر من الفتيات والنساء.

2- لديهم وظائف أكثر خطورة، فعدد الرجال يفوق عدد النساء في بعض من المهن الخطيرة بما في ذلك المعارك العسكرية وإطفاء الحرائق والعمل في مواقع البناء,

3- أمراض القلب في سنٍّ مبكرة تشير الأرقام إلى أنّ 50% من الرجال هم أكثر عرضة من النِّساء للوفاة بسبب أمراض القلب، على اعتبار أنّ الرِّجال لديهم انخفاضٌ في مستويات هرمون الأستروجين أكثر من النساء وهو قد يكون جزءًا من السبب، لكنَّ المخاطر الطبية مثل المعاملة السيئة وارتفاع ضغط الدم أو مستويات الكوليسترول غير المواتية يمكن أن تسهم هي الأخرى في ذلك .
4- معدل الانتحار لدى الرجال أكبر من النساء في الحقيقة فإنّ معدّل الانتحار لدى الرجال هو أكبر منه لدى النساء، على الرغم من أنّ الاكتئاب يعتبر أكثر شيوعًا بين النساء وأنهنّ يقمن بالكثير من محاولات الانتحار (لكنّها ليست مميتة).

.
ويعزو البعض ذلك إلى ميل الرِّجال إلى تجنّب العلاج من الاكتئاب والمعايير الثقافية التي لا تشجّع الرجال على طلب المساعدة عند إصابتهم بالأمراض العقلية، لذلك يكون الانتحار خياراهم الأخير.

5-  الرجال أقلّ ارتباطًا بالمجتمع لأسباب غير واضحة تمامًا، فإنّ الأشخاص الذين لديهم علاقات مجتمعية أقلّ أو أضعف يميلون إلى أن تكون معدلات الوفاة لديهم أعلى، وهم بغالبيتهم من الرجال.

6- تجنّب الأطباء وفقاً لـ”وكالة أبحاث الرعاية الصحية والجودة”، فإنّ الرجال كما هو متوقَّع يتجنّبون الفحوص الصحية الروتينية وأيضًا هم أقلّ رؤية للطبيب من النساء في أيّ أمر خلال السنة.

وعلى الرغم من أن فجوة البقاء على قيد الحياة بين الرجل والمرأة تعكس المتوسِّط بين أعداد كبيرة من الناس، ففي الواقع فإنّ الكثير من الزوجات متنَ قبل أزواجهنَّ، بسبب عوامل الخطر الفردية (مثل التدخين والسكري أو تاريخ عائلي قوي لسرطان الثدي) .

اضافة تعليق