العيدية عادة مصرية.. تعرف على أصلها ومعناها

الأحد، 17 يونيو 2018 10:00 م
العيدية

العيدية هى عادة مصرية شهيرة ترتبط بالأعياد والمناسبات السارة، ويقصد بها إدخال الفرح على الآخرين لاسيما الأطفال الصغار بإعطائهم بعض الأموال أو الهدايا لإسعادهم.
 ولقد انتشرت هذه العادة المصرية وتناقلتها بعض الدول وإن اختلفت أساليبهم ووسائلهم فى إفراح الغير.
 وكلمة العيدية مشتقة من "عيد" والتى تعنى كثرة عوائد الله على عباده من غفران الذنوب، فعيد الفطر يأتى بعد صيام شهر رمضان المبارك, والعيد هو يوم الجائزة للعبد المؤمن الذى صام شهر رمضان إيمانًا واحتسابًا لوجه الله.
أصل العيدية
و"العيدية" لفظ أطلقه الناس على كل ما كانت توزعه الدولة من نقود فى موسمى عيد الفطر, وعيد الأضحى كتوسعة على أرباب الوظائف, حسب ما نشر في بوابة الأهرام المصرية، وكانت هذه العيدية تعرف بـ "لرسوم" فى أضابير الدواوين, ويطلق عليها التوسعة فى وثائق الوقف, وإذا كنا نقدم لصغارنا عيدية العيد هذه الأيام, فإن الفاطميين قد حرصوا على توزيع العيدية مع كسوة العيد خارجًا عما كان يوزع على الفقهاء وقراء القرآن الكريم بمناسبة ختم القرآن ليلة الفطر من الدراهم الفضية, وعندما كان الرعية يذهبون إلى قصر الخليفة صباح يوم العيد للتهنئة كان الخليفة ينثر عليهم الدراهم والدنانير الذهبية من أعلى أحد أبواب قصر الخلافة, وقد أخذت العيدية الشكل الرسمى فى العصر المملوكي, وأطلقوا عليها الجامكية, وكانت تقدم “العيدية” على شكل طبق تتوسطه الدنانير الذهبية, ويحيط به الكعك والحلوي, وتقدم العيدية من السلطان إلى الأمراء وكبار رجال الجيش, وتقدر العيدية حسب الرتبة التى تقدم لها.
 والعيدية في النهاية تمثل نوعًا من التكاتف الاجتماعي يحمل في داخله إفراح الآخرين والحرص على إسعادهم في المناسبات السارة، وبهذا فهو يتفق مع تعاليم الإسلام السمحة التي تحرص على إفراح الغير وحمل البشريات له.  

اضافة تعليق