زوجي لا ينجب.. ويريد الزواج من ثانية.. هل أقبل؟

الجمعة، 15 يونيو 2018 01:44 م
لم أنجب لعجز زوجي


أنا امرأة في منتصف الثلاثين، متزوجة منذ سنوات، ولم أنجب إلى الآن بسبب ضعف الحيوانات المنوية لزوجي، وله علاقات غير شرعية مع النساء، وقد قرر أن يتزوج، وطلبت الطلاق بسبب ضربه واهانته المتعمدة لي، ولكنه يرفض، فهل أتمسك بالطلاق إذا ما تزوج، أم أستمر معه؟
(و.س)
 
تجيب الدكتورة نادين مجدي، الاستشارية النفسية:

الطلاق قرار مصيري، يجب أن تتخذيه عن قناعة بعدم صلاح حالك ودينك في العيش مع هذا الرجل.
 
وحين قلبت أسبابك وقناعاتك بموضوع الطلاق، وجدت السبب الوحيد الذي يدفعك لطلب الطلاق هو خوفك من زواج زوجك بثانية " علاقة شرعية"، ولم يخطر ببالك أمر الطلاق حين اكتشفت علاقاته المتعددة "غير الشرعية"، ولا حين تعدى عليك بالضرب والإهانة، ولا لتنصله من مسؤولية عدم الإنجاب، وحرمانك من الأمومة، رغم أن السبب الطبي يعود إليه، وهذه مشكلة في طريقة تفكيرك واحترامك لنفسك.
 
لذلك وقبل أن تتخذي أي قرار، اعرفي نفسك أولاً، وما تريدين من زوجك، ما تريدينه أنت وليس الناس، وكوني صريحة في ذلك مع نفسك ومع زوجك، ثم قومي علاقتك الزوجية، ونسبة تلبيتها للحاجات العاطفية والجنسية، ثم انظري في سلبيات الطلاق وإيجابياته، وسلبيات عيشك مع زوجك وإيجابياته، وقارني بينهما ليتضح الفرق ويسهل عليك الاختيار، ولا تعزمي أمرًا إلا عن استخارة.

اضافة تعليق