ابنتي تغار من شقيقتها الرضيعة

الثلاثاء، 12 يونيو 2018 02:02 م
ابنتي تغار من شقيقتها الرضيعة

ابنتي عمرها 3 سنوات، عصبية وعنيدة، ولا تسمع كلامي، ولا ترضى أن تجلس معي في الشقة، بينما تفضل أن تقضي أغلب الوقت مع جدتها، وتغار من شقيقتها الرضيعة التي لا يتعدى عمرها شهر.
(أ.ص)

تجيب الدكتورة نادين مجدي، الاستشارية النفسية:


في كثير من الأحيان يكون سلوك الطفل انعكاسًا لسلوك الكبار من حوله، وخاصة أحد الوالدين أو كليهما، وسلوك هذه الطفلة إنما هو عرض لما تتعرض له من معاملة والدتها لها، وخاصة موضوع العصبية والانفعال الشديد، مما يجعل الطفلة تشعر بعدم الأمان، وهو يظهر جليًا في بعض تصرفاتها مثل رغبتها في البقاء مع جدتها ورفضها للجلوس مع والدتها.

والحل يكون من خلال عمل الوالدين على محاولة إيجاد جو آمن مطمئن في البيت، مما سينعكس بصورة إيجابية على سلوك الطفلة، وعليك عزيزتي أن تعلمي جيدًا إن حب الطفلة الكبيرة أفضل طريقة لتعليمها حب أختها الصغيرة.

اضافة تعليق