خلال مشاركته في ندوة بالسنغال..

عمرو خالد: المرأة شاركت بقوة في عملية التنمية وبناء المجتمع في مدينة رسول الله

الأحد، 03 يونيو 2018 08:38 م
855873

وجه الدكتور عمرو خالد، الداعية الإسلامي، كلمة عبر الفيديو للمشاركين، في الندوة الرمضانية للاتحاد العربي الأفريقي للثقافة والتنمية، وجاءت المداخلة خلال الندوة السنوية التي ينظمها الاتحاد هذا العام تحت عنوان"دور المرأة المسلمة في تنمية المجتمع" بمشاركة عدد من الوزراء وسفراء الدول الإسلامية بالسنغال، وفي بداية كلمته وجه الدكتور عمرو خالد، الشكر للشيخ الهادي النعمة عبد الله، رئيس الاتحاد العربي الإفريقي للثقافة والتنمية FADEC، على دعوته الكريمة لحضور فعاليات الدورة.
وثمن خالد، دور الاتحاد في نشر الثقافة أفريقيا والوطن العربي، وهدفه في نشر الاستنارة والإسلام الوسطي، مؤكدا على أهمية دور المرأة الذي ظلم في العصر، وأن هذا الدور واجه تشوهات كثيرة في الوقت الحالي، مشيرا إلى دور المراة البارز في التنمية في مدينة رسول الله ضاربا مثل بخيمة "السيدة رفيدة" التي عالجت فيها مصابي الحروب داخل المسجد النبوي، حيث عالجت كبار الصحابة هناك، حتى أن سيدنا حسان بن ثابت كتب في همتها وعملها الشعر، وكذلك دور السيدة عائشة "معملة الرجال" لما كان لها من نبوغ في عالم الفقه.


وأشار كذلك إلى دور السيد حفصة في جمع نسخة المصحف التي بين أيدينا، وكذلك دور هند بنت عتبة التي اقترضت من الدولة لبناء مشروع صغيرة، وأكد على دور المرأة الأساسي في عملية التنمية الشاملة وبناء المجتمع التي حدثت في المدينة المنورة، ونالت المرأة قدر كبير من الاحترام والتقدير في صدر الإسلام.


يذكر أن الاتحاد العربي الإفريقي بالسنغال يعمل من أجل تحقيق وترسيخ الأخوة بين المجتمعات العربية والإفريقية، ويسعى جاهدًا لتفعيل مفهوم التعايش بين مسلمي إفريقيا والعالم أجمع من خلال عقد ندوات ومؤتمرات، وهو في كل عام يحرص على تنظيم دورته الرمضانية لمعالجة القضايا التي تهم علاقة المسلمين ببعضهم وعلاقتهم بغيرهم. 

اضافة تعليق