رمضان في أمريكا.. صعوبات كثيرة

الأحد، 03 يونيو 2018 06:38 م
رمضان-في-أمريكا

قال موقع كوارتز الأمريكي إن رمضان في أمريكا هو الأصعب، مشيرا إلى أن أشهر الكلمات التي يواجهها المسلمون من الأمريكيين هي " داعش، الإرهاب"، مشيرا إلى أنه لا يخلوا موقف من سؤال المسلمين "ماذا عن داعش؟".
وأضاف الموقع " أن معظم الأمريكيين يتجهون لقضاء هذا الشهر الكريم في الشرق سواء في الأماكن المقدسة مثل مكة والمدينة أو في بعض المدن الإسلامية مثل اسطنبول وماليزيا.
لكن بعض المسلمين في أمريكا لا يعرف متى يبدأ رمضان، فعلى خلاف الدول الإسلامية في الشرق لا يشعر المسلمون في رمضان بتغييرات تشعرهم بشهر رمضان.
ففي حين يحصل المسلمون في الدول العربية على إجازات ومواعيد عمل خاصة تتضمن تخفيض ساعات الدوام اليومي لا يلحظ المسلمون في أمريكا أي تغيير يشعرهم ببداية رمضان أو حتى بنهايته.
ففي نيويورك يقضى المسلمون رمضان بين شوارع المدينة التي تجعل تمييز هذا الوقت من العام غاية في الصعوبة.
ولفت الموقع إلى أن الأحداث السياسية التي يمر بها العالم ليست بعيدة عن المسلمين فالبعض يدعوهم بالإرهابيين، كما أنه لا يمكن عبور الشهر الكريم في أي من مناسباته الدينية إلا ويجد المسلمون شخصا يسألهم "ماذا عن داعش؟".
وتابع أن النساء المسلمات لا ينجون من النظرات التي تحدق في ملابسهن التي يرى الأمريكيون أنها غريبة.
ونقل الموقع عن بعض المسلمين الأمريكيين قولمه إن المسلمين في الدول الإسلامية محظوظون فهم يعيشون في جو روحاني لديهم ساحات كبيرة للصلاة، أما في أمريكا فإنه يمكن القول " إذا أردت الإسلام فعليك أن تبحث عنه".
وفي أمريكا لا يجد المسلمون من ينظم لهم حياتهم مثل بقية المسلمين في باقي بلاد المسلمين ولا يهتم أحد بتوفير بعض مظاهر الأعمال الخيرية التي تظهر في رمضان.

اضافة تعليق