ردًا على صورة السفير الأمريكي

الأزهر: سيبقى المسجد الأقصى دونه أرواح المسلمين

الخميس، 24 مايو 2018 11:18 ص
01076206831320278272328162832573

أعرب الأزهر عن استنكاره بشدة للصورة المتداولة عبر عدد من وسائل الإعلام لاستعراض ديفيد فريدمان السفير الأمريكي لدى إسرائيل لمدينة القدس المحتلة دون المسجد الأقصى وقبة الصخرة ويظهر فيها ما يسمى بـ "الهيكل" المزعوم.


وظهر السفير ديفيد فريدمان في صورة مدبلجة تسلّمها هدية من جماعة يهودية استيطانية متطرفة، وقد أزيل منها موقع المسجد الأقصى واستبدلها بصورة لهيكل يطالب اليهود المتشددون بإعادة بنائه في هذا الموقع.


وقال الأزهر في بيان، إن "هذا التصرف غير المسئول يأتي في إطار استمرار الاستفزازات الصهيوأمريكية لمشاعر أكثر من مليار ونصف المليار مسلم حول العالم، لافتا إلى أن مثل هذه التجاوزات المقيتة لن تغير من التاريخ شيئًا، وستبقى القدس عاصمة للدولة الفلسطينية، وسيبقى المسجد الأقصى دونه أرواح المسلمين".


وحذر الأزهر من استمرار "المخططات الصهيوأمريكية التي تستهدف المسجد الأقصى المبارك"، مشددًا على أن "الصمت على هذه الانتهاكات المستمرة يهدد السلم والأمن في المنطقة بأسرها"، مذكرًا بالحكمة التي تقول إن "معظم النار من مستصغر الشرر".


من جهتها، أعلنت السفارة الأمريكية في القدس المحتلة أن السفير ديفيد فريدمان لم يكن على علم بالصورة التي وضعت أمامه والتي أثارت جدلاً واسعًا.


وأوضحت السفارة في بيان لها أن "السفير فريدمان لم يكن على علم بالصورة التي وضعت أمامه عندما تم التقاط الصور، وأنه شعر بخيبة أمل كبيرة بأن يقوم شخص ما باستغلال زيارته لبني براك لإثارة الخلاف".


وأضافت "أن السياسة الأمريكية واضحة تمامًا: نحن ندعم الوضع القائم في الحرم الشريف/جبل الهيكل"، وفق تعبيرها.

اضافة تعليق