حكم الاجتماع في ذكرى الوفاة سنويا لقراءة القرآن

الأحد، 13 مايو 2018 04:14 م
قرآن-750x422

ما حكم الاجتماع في ميعاد وفاة متوفًّى في كل سنة لقراءة القرآن كاملًا على روحه ثم القراءة بصفة جماعية جهرية لسورةٍ ورد في فضلها نصوصٌ خاصةٌ كالفاتحة ويس وتبارك. فهل هذا العمل بدعةٌ أم لا؟

الجواب

 

لا مانع من ذلك شرعًا، وليس هذا العمل بدعة، بشرط ألا يكون في ذلك إقامة المآتم أو إعادة العزاء أو استجرار الأحزان، وبشرط ألَّا يكون من مال القُصَّر أو بغرض التباهي والتفاخر.
والله سبحانه وتعالى أعلم.

المصدر دار الإفتاء المصرية.

اضافة تعليق