بالفيديو.. مهارة ميكانيكي كفيف تجذب الزبائن

الأحد، 13 مايو 2018 12:53 م
INAF_20180511014902778

على الرغم من أنه كفيف، حرم من نور البصر، إلا أنه احترف مهنة يصعب على كثير من الناس ممارستها، بفضل امتلاكه نعمة البصيرة، وامتلاك الإرادة التي جعلته يبرع في عمله كفني لإصلاح السيارات.

براعة يوسف إبراهيم البصير، مواطن يمني، كفيف منذ الطفولة، يبلغ من العمر 28 عامًا في صيانة السيارات، جعلته اسمًا مشهورًا في مدينة حجة اليمنية.

وبات أصحاب السيارات يترددون إلى ورشته للحصول على خدماته، حيث يعمل في مجال إصلاح السيارات منذ 13 عامًا أتقن خلالها العمل وبنى قاعدة عريضة من الزبائن.

 

وعلى الرغم من ذلك فإن المهمة لم تكن سهلة بالنسبة لصاحب الهمة اليمني الطموح، ففي بداياته كان الناس يخشون ترك سياراتهم عنده، لكن الوضع تغير بمرور الوقت.

ويقول إن دافعه الأساسي للنجاح هو كسر الصورة النمطية التي ينظر بها المجتمع إلى ذوي الاحتياجات الخاصة. ويعتزم البصير توسيع نشاطه والانتقال لمحل أكبر في المستقبل.

اضافة تعليق