تخلص من الأرق واستمتع بنومك بهذه الخطوات

الثلاثاء، 08 مايو 2018 01:35 ص
الارق

يعد النوم من  نعم الله علينا، حتى نستعيد قوانا لأداء مهامنا اليومية وانجاز طموحاتنا، والتمتع بحياة صحية وسعيدة، فخلاله يفرز الجسم هرمون النمو اللازم لتحفيز تجدد الأنسجة  والتمثيل الغذائي. وقد يؤدي الأرق إلى تسارع شيخوخة الدماغ.
وقد أثبتت الدراسات العلمية ارتباط قلة النوم بزيادة الوزن، وأمراض القلب والسرطان. كما أن  هناك علاقة بين انخفاض متوسط العمر وقلة النوم، وزيادة نسبة الإصابة بمشاكل في الذاكرة، والضغط، والاكتئاب.
والأرق قد يكون لأسباب نفسية أو جسدية عضوية، وقد يكون ناتجًا عن سوء إدارة الصحة النومية.وسنتناول في هذا المقال الخطوات اللازمة لتفادي الوقوع في سوء إدارة الصحة النومية : 
لابد من التعرض للشمس والضوء ولو نصف  ساعة يوميًا.
الكافيين: ينصح بتناول آخر كوب قهوة أو شاى قبل الخلود للفراش بحوالي أربع أو خمس ساعات على الأقل.
تناول كوب من الحليب: لقد أثبتت الدراسات أن تناول الحليب الدافيء يحرر الميلاتونين – هرمون النوم – وكذلك هرمون الاندورفين المسكن الطبيعي للألم والذي يساعد على الاسترخاء والنوم. 
الكربوهيدرات والسكريات:  لتفادي الجوع ومن ثم الاستيقاظ ليلًا تناول الكربوهيدرات المعقدة أو الحبوب الكاملة سواء في رقائق الذرة أو خبز التوست المصنوع من القمح الكامل لملء المعدة.كذلك تساعد الحبوب الكاملة في تحرير مادة السيراتونين الكيميائية في الدماغ والتي تمنح الاسترخاء.
العسل: تناول العسل بالإضافة إلى أنه ساعد على النوم  فهو يساعد على معاودة النوم في حال استيقظت في ميعاد أبكر من المفترض. 
تناول القهوة مع بضع قطرات حبة البركة: ضع بضعة نقاط من زيت حبة البركة في كوب من القهوة واشربها مفيده في علاج الارق وستحظى بالنوم الهانيء
ابتعد عن الدهون والمسبكات.
أحذروجبة العشاء: فهى غير مستحبة لو مضطر تتعشى فساعتين قبل النوم ويستحب أن يكون منتجات ألبان أو نشويات خفيفة. 
بيئة النوم : خصص مكان للنوم؛ لأن  المخ يسجل كل شيء نقوم به بأماكنه وروابطه. وينصح جعل مكان النوم معرضًا للشمس والضوء بالنهار، وجعله مظلمًا تمامًا بالليل.
الساعة: تخلص من الساعة الموجودة بغرفة نومك. 
لاتنتظر النوم: التوتر في حد ذاته وانتظار النوم يحرمك من النوم، فينصح بالخروج من الغرفة والقيام بأي شيء ولا تعود إليها  إلا إذا شعرت بالنوم. 
المجهود البدني: القيام بالرياضة ولو لنصف ساعة يوميًا سواء كان مشي أو جري أو أي شكل من أشكال الرياضة مفيد جدًا للنوم؛ لكن ينصح بعدم  ممارسة الرياضات العنيفة قبل النوم؛ لأنها تزيد من  نسبة الكورتيزون ومن ثمة تزيد من نشاطك.
الاقلاع عن التدخين: التدخين عمومًا وماده النيكوتين على الأخص أحد المواد التي تساعد على السهر.
مهيئات النوم:  للدخول في حالة من الاسترخاء والهدوء لابد أن اتخلى عن النشاط والتفكير والمجهود البدني وذلك بأخذ دش دافيء، تناول مشروبات دافئة، قراءة كتاب أو مشاهدة فيلم ممتع.
 تحديد معاد للنوم والثبات عليه: اختلاف موعد النوم يؤدى إلى الأرق وصعوبة النوم ولذلك ينصح بالمحافظة على ساعات محدده للنوم، والاستيقاظ كل يوم مما يبرمج جسدك على النوم بشكل افضل.
قلل من وقت القيلولة: عليكِ تقليل دقائق نوم القيلولة، مما سيساعدك على النوم جيدًا فى الليل.
الدعاء : ومن الهدي النبوي ما أمرنا به -رسول الله صلى الله عليه وسلم- إذا أصاب أحدنا الأرق، كما قال عندما اشتكى خالد ابن الوليد فقال: "يا رسول الله ما أنام من الأرق، قال: إذا أويت إلى فراشك فقل: اللهم رب السموات السبع وما أظللن، ورب الأرضين السبع وما أقللن، ورب الشياطين وما أضللن كن لي جاراً من شر خلقك كلهم جميعاً أن يفرط علي أحد منهم، أو يبغي علي أحد، عز جارك، وجل ثناؤك، ولا إله غيرك".
وما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم: من تعار بالليل (سهر وتمطى) فقال: لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، الحمد لله، وسبحان الله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، ولا حول ولا قوة إلا بالله... ثم قال: اللهم اغفر لي أو دعا استجيب له، فإن توضأ وصلى قبلت صلاته. قلت فمن أصيب بالأرق، قال: هذا الدعاء ثم دعا الله أن يذهب عنه الأرق فهذا باب عظيم للإجابة.

اضافة تعليق