ابنتي عنيدة.. فهل أعاقبها؟

السبت، 05 مايو 2018 10:49 ص
ابنتي عنيدة ابنتي عنيدة
طفلة

أنا أم لطفلة 8 سنوات، عنيدة لأقصى درجة، على الرغم من أنها حساسة ورقيقة جدًا، وبسبب عندها المستمر أضطر إلى تعنيفها  ومعاقبتها، ويعلو صوتي عليها حتى تستجيب لي، لكن لا حياة لمن تنادي، علاوة على ذلك، فإنها ترهقني كثيرًا في المذاكرة، فهي لا تحبها، وتفضل اللعب واللهو طوال الوقت؟
 (ت. ف)

تجيب الدكتور رضا الجنيدي، استشارية أسرية وتربوية:

التخويف يصنع طفلًا جبانًا، طفلًا متهورًا وعنيدًا، فهل يرضيكِ أن تصبح ابنتك كذلك؟!، توقفي عن هذا الأسلوب غير التربوي واحتوي ابنتك فهي ما زالت في مرحلة التشكيل وتستطيعين تشكيلها كما تريدين بمزيد من الصبر والتفهم والحب.

ويكفي ابنتك أن تمنحيها ما تحتاجه بالفعل في هذه المرحلة من حب، فالطفل الحساس يحتاج إلى مزيد من الاحتواء والتعامل الرقيق ولأنك تتعاملين معها بشيء من التخويف، فصارت تميل إلى العند.

وإذا أردت منها الاستجابة لك، فتعاملي معها على أنها طفلة وليست كبالغة، وعليك عزيزتي قراءة كتب عن مرحلة الطفولة المتوسطة وخصائصها كي يمكنك التعامل معها بشكل تربوي.

اضافة تعليق