لا أحب زوجتي.. وأنفق فلوسي على غيرها؟

السبت، 05 مايو 2018 09:49 ص
ينفق أمواله على فسح البنات بسبب عدم حبه لزوجته
علاقات زوجية

تزوجت من قريبتي بناءً على رغبة أمي لكنني لا أشعر بأي مشاعر ناحيتها، ودائمًا ما أتشاجر معها ومع أمها وأبيها، وأشعر بأني ناقم على زواجي، لدرجة أني أقضي وقتي كله في مصاحبة البنات من على "الفيس بوك"، والخروج معهن، وأنفق أموالي عليهن، في الوقت الذي لا أستطيع فيه الوفاء بالتزامات أطفالي، ومع ذلك كلما حاولت الابتعاد عن هذا الطريق لا أستطيع وأشعر أني أخرب بيتي بيدي.. أفيدوني.


يجيب الدكتور جمال فرويز استشاري الطب النفسي:

بعض الأزواج يعانون من متلازمة الخيانة لزوجاتهم؛ وذلك لعدة أسباب منها مبرر، أو غير مبرر، فمنهم من يقبل على هذا بدافع الحرمان العاطفي أو الجنسي أو نتيجة تراكم الأعباء الأسرية، وعدم التفاهم مع الزوجة، ما يدفع بعض الأزواج إلى الخيانة، من أجل الهروب من مواجهة المشكلة الأساسية، بالاضافة إلى نوع آخر من الرجال يدمن الجنس ويفضل إشباعه بطريقة غير شرعية، فهذا النوع من الرجال يغلب عليه متلازمة البخل مع زوجته، وينفق ماله على غيرها حتى ينال رضاها.

ومن الضروري معرفة سبب خيانة الزوج للزوجة والعمل على حل المشكلة الاساسية حفاظًا على الأسرة والأبناء؛ وحتى لا يخرج جيل غير سوي، ومن ثم بناء أسر فاشلة غير سوية.

وكرم الزوج لا يقتصر على الكرم المادي، بل يشمل الكرم في المشاعر والعاطفة، وعلى كل زوج مراعاة الله في معاملته لزوجته واحترامها وتقديرها لذاتها ولمجهودها في الحفاظ على الأسرة.

اضافة تعليق