زوجي مسرف ولا يعطيني مصروفًا.. كيف أتصرف؟

الجمعة، 04 مايو 2018 07:02 م
زوجي-مسرف-ودائما-مستعجل

منذ تزوجت وأنا أتحرج من طلب مصروف شخصي لي، على الرغم من أن زوجي ميسور، لكنني لم أتعود أن أطلب مالا لي، وأراه يبعثر المال هنا وهناك وأتحرج، وأخاف في الوقت نفسه من اسرافه، فكيف أصلح هذه الأحوال معه ؟

لاشك يا عزيزتي أن الخلافات المالية هي من أكثر ما يعكر صفو الحياة الزوجية بين الأزواج، إذ لابد من المصارحة منذ البداية على حقيقة الوضع المالى لكل منكما، وطريقة التعامل، فالمصارحة والمشاركة تخفف العبء، وتسهل الوصول لحلول جيدة لمشكلاتكما المالية.
وبداية يا عزيزتي فإن مسألة التعود والتحرج على عدم طلب المال هذه حلها هو الطلب، نعم، اطلبي من زوجك مصروفا شخصيا، اطلبي منه ما تريدين، بلا اتهام ببخل أو امتناع،  فالزوج يختلف عن الأب، أنت مبرمجة على العطاء الأبوي،  ولكن الزوج ليس مثله وإن كان هناك أزواج يتحسسون وضع زوجاتهم المالى ويعطون بلا سؤال ولكن يبدو أن زوجك ليس من هذا النوع.
أما الإسراف، فلابد من العمل على جذب إنفاقه المال ناحية احتياجاتكم الأسرية والإدخار، كأن تثني على زوجك لدى استجابته بشراء المستلزمات البيتية واحتياجات الأسرة، والحديث عن مضار عدم الإدخار وتحفيز نقاط القلق لديه عند هذه الجزئية، ووضع  أهداف مشتركة تتطلب أموالا كثيرة، كمصاريف المدارس، شراء شقة جديدة، سيارة، مشروع مستقبلي لكما ولأولادكما من بعدكما .

اضافة تعليق