بهذه الصفات تغير نظرة الغرب عن المسلمين في الخارج

الخميس، 03 مايو 2018 08:43 م
الخوف من  الله

كثيرًا ما يشكو البعض من تغير سلوك المسلمين لاسيما في الخارج حيث لا يعبأ البعض بما يمليه عليه دينه من أخلاق وسلوك، ولعل السبب الرئيس لذلك ضعف الوازع الديني، وهو ما يُصدّر صورة سيئة عن الإسلام والمسلمين، ولذا نقدم بعض النصائح والتوجيهات لعلها تكون نقطة على طريق إصلاح النفوس وبعث الأمل لإظهار صورة المسلم الحقة:


 1- على المسلم دومًا أن يتيقن من رؤية الله له في كل وقت وحين وفي كل زمان ومكان.

2- تجديد النية في السفر والغربة أنه ما خرج إلا لغرض مباح من طلب العالم أو السعي وراء الرزق، وما عند الله لا ينال إلا بطاعته سبحانه.
3- أن يعرف المسلم أنه إن كان أحد من أقربائه ومعارفه لا يراه فإن الله يراه، فالأخلاق ثابتة وهي دليل على إيمانك الصادق.
4- عدم الانجراف وراء الفتن والمغريات، فهي تمحق البركة وتجلب غضب الله سبحانه.


5- أن تستعين بالله ثم بالأصدقاء الصالحين؛ فهم خير معين على اكتساب الطاعات والبعد عن المنكرات.
6- أن يعلم المسلم أنه بسلوكه هذا يكون معبرًا عن الإسلام، فليخش أن يؤتى الإسلام من قبله، فلتكن خير داعية بسلوكك وقولك.
7- لا تغير عاداتك ومبادئك، فالثبات على مبادئك دليل على رشد عقلك.
8- تأكد أن الله سيعينك ما اتجهت إليه ولن يتركك ما دمت تخشاه وتحفظ حدوده، احفظ الله يحفظك.
9- تذكر جيدًا أن كثيرًا ممن دخلوا الإسلام بآسيا وغيرها كان من خلال أناس صالحين، فلتكن واحدًا منهم. فوالله لأن يهدي الله بك رجلاً واحداً خير لك من أن يكون لك حمر النعم.
10- استعن بالنوافل والصدقات ووجوه الخير تستجلب عون الله، فلايزال العبد يتقرب إلى الله بالنوافل حتى يحبه الله.

اضافة تعليق