لا أعرف هل يحبني زوجي أم يكرهني.. كيف أتصرف؟

الخميس، 03 مايو 2018 04:37 م
31791440_298891650643785_4117456585419128832_n


أنا زوجة حديثة لم يمر على زواجي سوى ثلاث سنوات، أشعر بالحيرة، فعلاقتي بزوجي متقلبة، أحيانا أشعر أنه يكرهني، وأحيانا أخرى يحبني، فهل أنا مخطئة، وكيف أتصرف؟
الجواب
بداية لابد أن تعلمي أن هناك ثلاثة مستويات يا عزيزتي لن تحيد عنها العلاقة وهي: الحب ، اللاحب، الكراهية.
وأن التعبير عن الحب لدى الرجل يختلف عنه لدى المرأة، فأنت تحتاجين لدفء مشاعر، وكلمات جميلة، وتلامس حنون، بينما هو يعبر بمزيد عمل أو تلبية متطلبات حياتية، إو اعانة منزلية، أو سكوت لدى الغضب إلخ.
وهناك عوامل تؤثر على كيفية التعبير عن الحب، أهمها، السمات الشخصية، فقد يكون مثلا زوجا صموتا، منطفئا، انطوائيا، خجولا، إلخ ومنها ما يتعلق بالبيئة والتنشئة، فقد يكون قد خرج من بيئة جافة، محروما من الإهتمام والحب، فتكون لديه مشكلة في العطاء العاطفي، رجلا كان أم امرأة، تجده لا يشبع، وربما لا يصدق أنه محبوب، ويكون ضاغطا بسلوكه هذا فتارة يشكك في حب شريكه وتارة يتهمه بالتقصير، وهذه من مطبات مسيرة الحب بين الأزواج، وأسبابها لا تخص الطرف الآخر، أى أنه ليس مسئولا عنها، وإنما هو في حاجة لتفهمها فحسب.
وعموما، إن الحب بين الزوجين لا يموت يا عزيزتي، ربما بل غالبا ما يمر بألوان من المشاعر، الألم والهجر والغضب والبعد والإقتراب وغيرها، وهذه ليست كراهية، ومن الطبيعي أن يهدأ الحب ويستقر، فلا تقلقي، فقط تحتاجين وزوجك الإنتباه إلى رصيد الحب، وإلى إرواء نبتته بالثقة، والإحترام، والاهتمام المتزن، والرغبة في الإسعاد، والبذل لأجل ذلك، والإتزان بلا تفريط ولا افراط، والتعبير عن الحب بكل لغاته وتحسس اللغة الأقرب للشريك.

اضافة تعليق