بنصائح نبوية.. كيف تعبر موسم الامتحانات بنجاح؟

الإثنين، 30 أبريل 2018 06:53 م
الامتحانات

من عظيم لطف الله أن أرسل لنا الرسول بشرًا مثلنا فيسهل علينا اتباعه والاقتداء به، فلو كان ملَكًا ما استطعنا مسايرته، ومن هنا عاش بيننا يأكل ويبتاع ويشتري ويتعرض لما نتعرض له في هذه الدنيا من صعوبات ومشاكل.. لكنه صلى الله عليه وسلم يتعامل مع هذه الصعوبات بحكمة بالغة، وهو ما ينبغي أن نتعرف عليه لينير لنا الطريق ويخفف عنا متاعب الحياة..
إذا كان ما يشغل بال الأسر الآن هو موسم الامتحانات باعتبارها موسمًا للضغط النفسي والعصبي، فإن  الرسول الكريم قد وضع منهاجًا عامًا للتعامل مع كل ما قد يعترضك من صعوبات في هذه الدنيا باعتبارها بالأساس دارًا للاختبار والامتحان.. انظر إليه صلى عليه وسلم حين طرده قومه فلم ييأس ولكنه جدد طاقته وانصرف لموطن جديد يرسي في دعائم دينه، وفي هذا درس لزرع الأمل والتشبث بالنتائج الإيجابية وإن كان هناك بعض الصعوبات الوقتية فلا تهتم ولا تقف عند حدود المشكلة لكن انطلق إلى آفاق أوسع وتوقع تجاوز المرحلة وجدد ثقتك بالله  وتعلق بالنجاح والتفوق واترك الوساوس التي تثبط تفكيرك.
ومما نتعلمه أيضًا من الرسول الكريم أنه وضع حدًا فاصلاً بين حقوقك وكيف تصل إليها دون التعدي على الآخرين فشرع الوسائل الأخلاقية لتحصيل هذه الحقوق، ومن ثم حرم الغش ودعا لاجتنابه، فقال: (من غشنا فليس منا)، وفي هذا ما لا يخفى من توجيه لكل من يتعامل مع غيره أن يأخذه حق بما شرعه الله ولا يتجاوز حدود الأخلاق، وهو أيضًا رسالة للطلاب ألا يحتالوا وأن يجتهدوا ليصلوا إلى ما يريدون دون اتخاذ وسائل غير أخلاقية غير مشروعة، فالغشل محرم ولا سبيل لإباحته بأي شكل لما له من آثار خطيرة على الشخص والمجتمع ككل.
ومن هنا كانت وصايا النبي الجامعة بالاجتهاد في العمل وبذل الطاقة والوسع في تحصيل ما تريد وعدم الاعتماد على الغير والاتكاء عليهم أحسنوا أو أساءوا، فقال: "إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه". (صححه الألباني). فالدليل على حب النبي هو اتباعك له والاهتداء بهديه والسير على طريقته ومنهجه وذلك يتطلب الابتعاد عما نهى عنه ومنها الغش في الامتحانات.
ومن وصايا النبي أيضًا  عدم التسرع والعجلة بل عليك بالتروي قبل اٌدام في أي شيء وهي نصيحة عامة يمكنان تستفيد منه في موسم الامتحانات الضاغط على الأسر نفسيًا وعصبيًا فالهدوء في تناول موضعات الدرس والتحصيل والحكمة في التعامل مع ورقة الأسئلة والإجابة بالبعد عن التعصب والتوتر وأن تستهل بذكر الله وتطرد الأفكار الرديئة هذه النصائح وإن كانت تربوية فإنها ذات جذور نبوية وهي تعينك على الوصول لما تريد.

اضافة تعليق