الرجال أيضًا يصابون باكتئاب ما بعد الولادة!

الأحد، 29 أبريل 2018 10:18 ص
1
تعبيرية


السعادة الكبيرة، التي تغمر الآباء، بمجرد ولادة طفل جديد، يقابلها في بعض الأحيان إصابة البعض منهم بالاكتئاب، بسبب التغيرات الهرمونية والمهام والمسؤوليات الجديدة، هذا ما أكدته دراسة ألمانية جديدة، مشيرة إلى أن اكتئاب ما بعد الولادة غير قاصر على النساء فقط.

تقول الدكتورة، براءة جاسم استشاري الطب النفسي، إن بعض الرجال المصابين باكتئاب ما بعد الولادة يلاحظون أنهم لا يحبون أطفالهم الجدد ولا يشعرون بنفس السعادة الغامرة التي يشعر بها نظراؤهم.

وأوضحت أن "السبب في هذا الشعور هو أن مشاعر الأبوة تختلف عن الأمومة، فالأب في حاجة إلى بعض الوقت ليتعرف على طفله الجديد، فضلاً عن شعوره بالمسئولية الأبدية عن هذا المولود، مما قد يسبب له الاكتئاب".

وتابعت: "يظهر هذا النوع من الاكتئاب على الأب ما بين من ثلاثة إلى 6 أشهر من ولادة الطفل، وهنا يحتاج الرجل إلى استشارة طبيب نفسي، بالإضافة إلى مشاركة مشاعره السلبية مع أحد المقربين منه سواء زوجته أو أحد أصدقائه".
وتقدم النصح للزوجة، قائلة: "عليكِ إشراك زوجك في العناية بأمور الطفل

وحثه على لمسه، فالتقارب واللمس يفرز هرمون الأوكسيتوسن لدى الأب مما يساعده على التخلص من حالة الاكتئاب".


اضافة تعليق