سارة حسين.. "بيزنس وومان" على "الانستجرام"

السبت، 28 أبريل 2018 10:53 ص
سارة
سارة حسين

في الوقت الذي أصبح فيه موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" يدفع أصحاب الصفحات المروجين لأعمالهم إلى دفع أموال باهظة من أجل زيادة نسبة الوصول إلى المتابعين والعملاء، تيقنت "سارة حسين" أن البيع على موقع "انستجرام" هو المستقبل فأنشأت متجرها الخاص عليه.

سارة ربة منزل، تعشق الطبيعة وجمالها، وتكره التلوث البيئي، وفي نفس الوقت تمتلك حسًا فنيًا، تقول: "في كل مرة أشاهد فيها تقليم الأشجار، أشعر بالخزي فكيف للإنسان أن يخرب التوازن البيئي، ونظرًا لكوني من سكان المعادي شاهدت ذلك بكثرة حتى بدأت أحصل على تلك الأخشاب وأحاول استغلالها بأي شكل كأن أصنع كرسي صغير في المنزل أو مكتبة أو أباجورة، ومن هنا جاءت فكرة إعادة تدوير المخلفات وأنشأت متجرًا خاصًا على الانستجرام من حوالي 4 أعوام حينها رأيت أنه الوسيلة الأنسب لتسويق عملي خاصة أنه مهتم بالصور في المقام الأول".

وتتابع: "سعيدة بأن كل ديكوراتي صديقة للبيئة، فكل أعمالي من الصواني والمرايا والشماعات وغيرها من مواد طبيعية فقط قمت بإعداة تدويرها، الأمر استغرق مني وقتًا طويلاً من أجل تعلم الجديد والمزيد من موقع الفيديو youtube، ومازلت أطور من هواياتي بتعلم الجديد منه، ونصيحتي لكل امرأة عاملة أو ربة منزل أن تنمي هواياتها سواء بدورة تدريبية أو تعليم ذاتي فبمزيد من الجهد تستطيع أن تجني أموالاً من هواياتها وباستغلال مواقع التواصل ومعارفها يمكنها الانتشار وتسويق منتجاتها".

اضافة تعليق