6 نصائح لتعبر فترة المراهقة بأمان

الجمعة، 20 أبريل 2018 07:54 م
المراهقة

عند وصولك سن 15 عامًا يلزمك شعور غريب من نوعه، تشعر برغبة قوية في الانطلاق والانفتاح، تسعى للتحرر والقفز، محاولة للتعرف على العالم والتعرف على نفسك أيضًا تتعمد إظهار وجودك حتى في المواقف البسيطة، تزداد رغبتك في المجازفات ومحاولة إثبات الذات وتحمل التبعات.
كل هذا نذير لك بأنه قد بدأت المرحلة الخطيرة في حياتك "مرحلة المراهقة"، هذه الفترة الحرجة في عمر الإنسان، ومن ثم يلزم الاعتناء بها وتهيأة النفس عليها فمنها يبدأ عمر الإنسان الحقيقي وتبدأ المساءلة أمام الله وأمام الناس عن تصرفاتك وأفعالك، لذا لا ينبغي أبدًا إهمالها، وينصح باتخاذ تدابير احترازية للعبور الآمن منها.
تشير زينب بكير خبيرة التنمية البشرية لعدد من النصائح حتى يعبر ابنك وابنتك هذه الفترة بنجاح، أول هذه النصائح الاهتمام بملء الفراغ لديك بما ينفع؛ فالشباب سن الحيوية والنشاط والطاقة فلديك قدرة هائلة وطاقة جبارة لابد تخرج فإن تركتها تقودك ربما قادتك إلى ما فيه ضرر عليك دينيًا واجتماعيًا وسلوكيًا، لذا حاول أنت أن تستغل هذه الطاقات بالقراءة ولو كانت غير متخصصة وفي مجالات مختلفة، كذا ممارسة الرياضة، والقيام بأعمال اجتماعية نافعة.  
وتحذر "بكير" من خطورة التدخين فهو آفة من آفات هذه المرحلة، موضحة أن الانطلاق لا يعني التفريط والاستعداد لارتكاب الأخطاء، بل لابد أن تحكمنا القيم الأخلاقية والإسلامية والعادات والتقاليد السليمة التي تضبط سلوكياتنا.
أيضًا استعدادك المبكر لهذه المرحلة أو بالأحرى استعداد الآباء والمهات لكَ أيها الشاب، ولكِ أيتها الفتاة يجعلك تقدر هذه المرحلة الخطيرة، التي لا ينبغي أن تمر عليك إلا وقد حددت هدفك، فلو أدركتك هذه المرحلة وأنت ما زلت تفكر في الأهداف ربما شغلتك هذه المرحلة بما فيها من عوامل جذب وغيرها عن أمور كثيرة ستندم عليها يومًا ما.
وتلمح خبيرة التنمية البشرية إلى أهمية الصحبة الصالحة التي تعين على طاعة الله، والابتعاد قدر الإمكان عن أصدقاء السوء الذين يغرونك بكل قبيح.
وأخيرًا تنصح "بكير" بأهمية الخروج عن الطرق التقليدية في فهم الأمور ومعالجتها، معتبرة أن فترة الشباب والمراهقة هذه يمكن أن تحقق فيها نجاحًا باهرًا إذا فكرت بشكل غير تقليدي، وكثير من العلماء والقادة بدأوا طريقهم للحياة من هذه الفترة بل كثير منهم تولى مناصب وأثبت وجوده بشكل إيجابي فاعل وهو لا يزال شابًا.

اضافة تعليق