المتحدث باسم جامعة الأزهر في حوار خاص: كتب الأزهر لا يوجد بها أي شائبة

قال الدكتور أحمد زارع المتحدث باسم جامعة الأزهر، إن كتب الأزهر لا يوجد بها أي شائبة فمنهجنا الوسطية بما يستجد من أحدث، مضيفا أن الفصائل الإرهابية  التى تنسب للإسلام ظلما وزورا، يرد عليها فى كتيبات وفى وسائل الإعلام، وتنشرها دار الإفتاء بلغات متعددة.
 
وأوضح زارع، خلال حواره، أن الطلاب الوافدين يلقون عناية خاصة، من شيخ الأزهر، وهو دائم الاهتمام بالوافدين، ودائم الحرص على حضور برلمان الوافدين بنفسه، وحل مشاكل الوافدين بطريقة فورية بنفسه.

بداية.. من وجهه نظرك العلوم الدينية التى تدرس تشكل فى قيم الطلاب؟

نعم بكل تأكيد فهى مناهج تبرز وسطية الأزهر، منذ القدم، ودائما نراعى ما يستجد من الأحداث، فالكتب موجودة ولا يوجد بها أى شائبة.

ما دور المناهج الدينية فى تصحيح صور الإسلام التى اقترنت بصورة داعش فى الآوانة الأخيرة؟

داعش لا تمت للإسلام بصلة، فنحن لدينا مناهج ترد على الافتراءات، تحض الشبهات، والتيارات الفكرية جميعًا تدرس فى الأزهر، وهذه المناهج تعطى نوع من لتحصين الطلاب ، ضد أى أفكار، لأنه تعلمه صول الإسلام الصحيحة، فيخرج الطالب لديه حصانه ضد أى صيت خارج عن الوسطية الإسلامية، حتى هذه المواضيع تدرس فى المحاضرات، فهم دائما حرصين على مناقشة الطلاب فى مثل هذه القضايا، فلدينا مواد تعرف بالقضايا الفكرية المعاصرة.

ما دور الأزهر حول الأحاديث الأقاويل الكاذبة التى تنسب للرسول صلى الله عليه وسلم؟

هذا دور دار الإفتاء ومشيخة الأزهر،  هناك مرصد، ترصد هذه الأشياء السيئة، سواء الأحاديث المغلوطة، أو الأفكار الخاطئة، التى تنسب للإسلام ظلما وزورا، ويرد عليه فى كتيبات وفى وسائل الإعلام، وتنشرها دار الإفتاء بلغات متعددة.

ماعدد الطلاب الوافدين؟ ومن أي الدول؟

نتعامل مع 117 دولة، وشيخ الأزهر زار عدد من الدول، منها أندونيسيا، وبعض البلدان الإفريقية ونعمل على منح زيادة لطلاب هذه البلاد.

ماذا عن شكاوى الطلاب الوافدين من مأكل ومشرب ومواصلات؟

الوافدين  يلقون عناية خاصة، من شيخ الأزهر، وهو دائم الاهتمام بالوافدين، ودائم الحرص على حضور برلمان الوافدين بنفسه، وحل مشاكل الوافدين بطريقة فورية بنفسه، فنحن متحدين إذا وجد للوافدون مشاكل مستعصين على حلها.

متى ينعقد برلمان الوافدين؟

ينعقد بصورة شهرية فى مدينة البحوث.

عن الكاتب

جمال عبد المجيد

صحفي