القدس عروس عروبتنا

القُدْس.. أكبر مدن فلسطين التاريخية المحتلة، وأكثرها أهمية دينيًا واقتصاديًا، تُعرف بأسماء أخرى في اللغة العربية مثل: بيت المقدس، القدس الشريف، وأولى القبلتين، وتسميها إسرائيل رسميًا: أورشليم.
 
يعتبرها المسلمون والعرب والفلسطينيون عاصمةَ دولة فلسطين المستقبلية بعد التحرير، كما ورد في وثيقة إعلان الاستقلال الفلسطينية التي تمت في الجزائر بتاريخ 15 نوفمبر سنة 1988م، وتاريخيًا فأجدادهم اليبوسيين تاريخيًا، أول من بنى المدينة وسكنها في الألف الخامس ق.م).
 
 فيما تعتبرها إسرائيل عاصمتها الموحدة، أثر ضمها الجزء الشرقي من المدينة عام 1980م، والذي احتلته بعد حرب سنة 1967، يعتبرها اليهود عاصمتهم الدينية والوطنية.
 
كانت ولازلت موضع خلاف.. ولكن يقينًا أنها سوف تتحرر، وسيظهر الحق، ولن نفرط في ذرة تراب من أرضها، فهي كانت ولازلت مجمع العالم العربي بأكمله، لذا هو قولًا واحدًا ينطق جميع العرب "القدس لنا".

اجددالمقالات

مقاطعالفيديو

البوماتالصور